Uncategorized

تفاصيل زيارة وزير الخارجية الإيطالي المرتقبة لـ مصر | عرب وعالم

يصل وزير الخارجية الإيطالي أنطونيو تاياني، مساء اليوم السبت، إلى القاهرة في زيارة تستمر يومين للقاء سامح شكري وزير الخارجية، ولقاء مع رجال الأعمال الايطاليين في مقر السفارة وفقا لوكالة “نوفا” الإيطالية.

وعلمت وكالة “نوفا” الإيطالية أن جدول أعمال محادثات “تاياني” يتصدره مواضيع تتعلق بالتعاون في قضايا الهجرة غير الشرعية، والتحديات الإقليمية، بما في ذلك ليبيا، وعملية السلام في الشرق الأوسط، والحرب في أوكرانيا، وما يترتب عليها من آثار على سلامة الغذاء.

ومن المقرر أن يتطرق “تاياني”، خلال زيارته للقاهرة، كذلك عن التعاون الثنائي على المستوى العام وفي قطاع الطاقة بوجه خاص ،وبالإضافة إلى القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك وعلى رأسها أزمة ليبيا التي تعتبر أولوية بالنسبة لروما، سيركز “تاياني” على تعزيز التعاون الاقتصادي بين روما والقاهرة، مع إيلاء اهتمام خاص لقطاع الطاقة، حيث تأتي الزيارة بعد حوالي أسبوع من إعلان “إيني” و”شيفرون” الأمريكية عن كشف جديد للغاز الطبيعي في منطقة امتياز “نرجس” البحرية، بعد سبعة أعوام من اكتشاف عملاق الطاقة الإيطالي لحقل ظهر الضخم، الذي عزز من موقع مصر ضمن كبرى الدول المنتجة للغاز الطبيعي في منطقة المتوسط.

وتأتي زيارة “تاياني” إلى مصر بعد نحو شهرين من وصول وزير الخارجية سامح شكري إلى إيطاليا في إطار مشاركته في مؤتمر “حوارات المتوسط” التي نظمت في روما في الفترة من 1 إلى 3 ديسمبر.

وتأتي الزيارة بعد أكثر من ثلاثة أشهر بقليل من الاجتماع بين الرئيس عبد الفتاح السيسي ورئيسة الوزراء الإيطالية جورجيا ميلوني على هامش قمة الأمم المتحدة الـ27 للمناخ في شرم الشيخ في نوفمبر الماضي، حيث ناقش الجانبان الأزمة الليبية ومكافحة الهجرة غير الشرعية، وإمدادات الطاقة، ومصادر الطاقة المتجددة، وأزمة المناخ والأمن في البحر الأبيض المتوسط.

ولدى عودته من أنقرة في 13 يناير الجاري، قال “تاياني” إن الحكومة الإيطالية تعمل على اتفاقية مع دول المنشأ ومع أهم الدول التي تمر من خلالها تدفقات الهجرة وأيضًا لتحقيق الاستقرار في ليبيا، موضحًا أن “مصر وتركيا دولتان كبيرتان لهما نفوذ في ليبيا وهما دولتان عبور، ومن ثم لديهما مشاكل هجرة ونحتاج إلى إيجاد حل مشترك”.

وبحسب وزير الخارجية الإيطالي، تتمثل الاستراتيجية الإيطالية في “إشراك الدول الرئيسية في مكافحة الهجرة غير الشرعية”، منوهًا: “تلقينا ردًا إيجابيًا من تركيا” في هذا الصدد.

جدير بالذكر أن جورجيا ميلوني، رئيس وزراء إيطاليا، قد صرحت أن إيطاليا حريصة على تعميق علاقاتها الثنائية مع مصر بطريقة من شأنها تعزيز الأهداف المشتركة للبلدين والشعبين الصديقين، وفقا لما تمثله مصر في منطقة الشرق الأوسط ومنطقة البحر الأبيض المتوسط ​​كركيزة أساسية للأمن والاستقرار لإيطاليا والقارة الأوروبية بأكملها.



Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى