Uncategorized

لماذا استدعت كندا السفير الروسي لديها؟‎‎ | عرب وعالم

أعلنت وزيرة الخارجية الكندية، ميلاني جولي، إستدعاء السفير الروسي لدى كندا، أوليج ستيبانوف، إلى وزارة الخارجية الكندية.

وقالت جولي خلال مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية البريطاني جيمس كليفرلي: “استدعى ممثلو السفارة الروسية في كندا للحديث”.

وفي وقت سابق، وأعلن السفير الروسي لدى كندا، أوليج ستيبانوف، أمس إنه تلقى استدعاء من وزارة الخارجية الكندية لسبب لم يتم إبلاغه به.

يشار إلى أن ستيبانوف طالما انتقد دعم كندا لأوكرانيا بالمساعدات العسكرية، حيث صرح بوقت سابق هذا الشهر أنها “سخيفة” في ظل المشاكل الداخلية للحكومة الكندية، وذلك في أعقاب إعلان رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو عزم بلاده شراء منظومة دفاع جوي أمريكية الصنع من طراز “ناسامز” لتقديمها إلى أوكرانيا.

وأوضح ستيبانوف في حديث لوكالة “سبوتنيك” أن “حكومة ترودو التي ترسل الأموال لإثارة الصراع ودعم نظام غير شرعي على بعد آلاف الكيلومترات من كندا تبدو سخيفة”، مضيفاً أنه لأمر مضحك على وجه الخصوص في ظل مشاكل كندا الداخلية.

وتلقت أوكرانيا مساعدات مالية وعسكرية ضخمة من الدول الغربية، وعلى رأسها الولايات المتحدة ودول غربية أخرى، منذ بدء العملية العسكرية الروسية الخاصة في أوكرانيا، في 24 فبراير الماضي.

وتسعى الدول الغربية من خلال الدعم المادي والعسكري والسياسي الذي تقدمه لكييف إلى عرقلة أهداف العملية العسكرية الروسية الخاصة في أوكرانيا، إلا أن موسكو أكدت في أكثر من مناسبة أن العمليات العسكرية في دونباس لن تتوقف إلا بعد تحقيق جميع المهام الموكلة إليها.



Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى