Uncategorized

رئيس جامعة القاهرة يتلقى تقريرا حول جهود تقديم الخدمات الطبية بمستشفيات قصر العيني | تقارير وأحداث

تلقي الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، تقريرًا من الدكتور منال المصري عميدة كلية طب قصر العيني ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية، حول جهود مستشفيات جامعة القاهرة خلال الفترة الماضية والتعاون مع التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي، مشيرًا إلى أن جامعة القاهرة تقدم خدماتها العلاجية في جميع التخصصات من خلال 16 مستشفى ومعهد ومركز داخل قصر العيني وذلك بسعة 3 آلاف و 692 سرير، مشيرغا إلى أن الجامعة أنفقت نحو مليار و300 مليون جنيه على تطوير مستشفيات قصر العينى لخدمة المرضى بالمجان من الموارد الذاتية.

وأكد التقرير على أن مستشفيات جامعة القاهرة استقبلت نحو 1.5 مليون مريض علي العيادات الخارجية والاستقبال فقط، موضحا أن 50% من المرضى تم استقبالهم بالمستشفي عن طريق الطوارىء، و27% عن طريق العيادات، و17% تحويلات من مستشفيات أخري سواء الجامعية او التابعة لوزارة الصحة، و6% إعادة دخول مرة أخرى لاستكمال العلاج.

واشار التقرير إلى أن هناك 176 ألف و438 مريض تم حجزهم داخل مستشفيات جامعة القاهرة، إلى جانب 26 ألف و434 مريض بوحدات الحالات الحرجة، و 2462 بوحدات الأطفال، و26 ألف 199 بمركز الخدمات بمستشفى المنيل الجامعي، موضحًا أن المستشفيات والمراكز الأعلى من حيث حجز المرضى هى مستشفى الطوارئ 33 ألف و267 حالة، ومستشفى النساء والتوليد 23 ألف و703 حالة، ومركز الكلى 18 ألف و616 مريض، والمنيل الجامعي قبلي 18 ألف و359 مريض، والمنيل الجامعي بحري 17 ألف و850 مريض، ومستشفى الأطفال أبوالريش الياباني 16 ألف و32 حالة، ومركز الملك فهد وجراحات الكلى 11 ألف و484 مريض، ومستشفى الأطفال أبوالريش المنيرة 10 الاف و591 مريض.

وأضاف التقرير أن مستشفيات قصر العيني أجرت للمرضى المترددين عليها 5 ملايين و281 ألف و699 تحليل من خلال معامل المستشفيات المختلفة، وجاء الأعلى معمل الباثولوجيا الكيميائية بإجراء 2 مليون و386 ألف و195 تحليل، يأتي بعده معملي مستشفى أبوالريش الياباني والمنيرة بإجراء مليون و398 ألف و883 تحليل، ثم مستشفى الاستقبال والطوارىء بإجراء 406 ألف و900 تحليل، ومستشفى أمراض الباطنة 331 ألف و413 تحليل، ومعمل الباثولوجيا الإكلينيكية 256 ألف و808 تحليل، إلى جانب إجراء 725 ألف أشعة مختلفة للمرضى من بينها 398 ألف و22 أشعة عادية، و208 ألف و66 أشعة مقطعية، و92 الف و754 اشعة موجات صوتية، و14 ألف و300 رنين مغناطيسي، و9 آلاف و296 الدوبلر، و2308 أشعة تداخلية.

وأوضح التقرير أنه تم إجراء نحو 80 ألف عملية جراحية من بينها 4 آلاف و292 قسطرة قلب، و23 ألف و414 بمستشفي المنيل الجامعي، و20 ألف و874 بمستشفى الطوارىء والاستقبال، و10 آلاف 652 بمستشفى النساء والتوليد و8 آلاف و454 عملية في مستشفى أبو الريش الياباني، و3 آلاف و690 عملية بمستشفى أبو الريش المنيرة.

من جانبه أكد الدكتور محمد الخشت، على حدوث طفرة على مستوى تطوير المستشفيات ساهمت في تقديم خدمات علاجية بالمجان بمستوى ومواصفات طبية متميزة، حيث تم تطوير طوارئ قصر العيني لتصبح أكبر مستشفى للطوارئ في الشرق الأوسط من التمويل الذاتي ورفع كفاءة مستشفى الباطنة، وإنشاء مستشفى أبو الريش للعيادات الخارجية بالتعاون مع الجايكا الياباني، وتطوير مستشفى أبو الريش الياباني ومستشفى أبو الريش المنيرة، إلى جانب استكمال مستشفى ثابت ثابت.

وشدد رئيس جامعة القاهرة، على أن التطوير شمل ميكنة حركة المرضى، ورفع كفاءة وتطوير البنية التحتية لمستشفى النساء والتوليد، وإنشاء وحدة الاستجابة الطبية للتعامل مع السيدات المعنفات، كأول عيادة من هذا النوع في الجامعات المصرية، وافتتاح مجمع عيادات العناية بالمرأة والعيادات التخصصية الجديدة، إلى جانب تطوير مستشفى المنيل الجامعي التخصصي، لتجديد وصيانة قسم 24 وإحلال وتجديد وحدة مناظير الأمعاء، ووحدة قسطرة القلب وتطويرها، فضلا عن العمل علي إنشاء أكبر مجمع طبي لعلاج الأطفال على مساحة 70.000 متر مسطح، وتصل الطاقة الاستيعابية له نحو 300 سرير، بتكلفة مبدئية تقدر بنحو 3.4 مليار جنيه مصري.



Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى