Uncategorized

تطور خطير.. كوريا الجنوبية تتوعد بـ ”رد حازم” على جارتها الشمالية | عرب وعالم

أعلنت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية، اليوم الاثنين، أن الجيش أرسل طائرات بدون طيار إلى الشمال عبر خط الترسيم العسكري الفاصل بين الكوريتين كإجراء للدفاع عن النفس.

وتمت الإشارة إلى أن ذلك جاء ردًا على حادث اقتحام الطائرات المسيرة الكورية الشمالية التي اخترقت المجال الجوي الكوري الجنوبي الشهر الماضي.

وفي إحاطة دورية، قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الكورية الجنوبية جون ها كيو إن اختراق كوريا الشمالية لخط الترسيم العسكري بطائرات مسيرة بدون طيار في نهاية العام الماضي يعد عملا استفزازيا ينتهك بوضوح اتفاقية الهدنة والاتفاق الأساسي بين الكوريتين لعام 1991 واتفاقية 19 سبتمبر العسكرية لعام 2018.

وأشار المتحدث إلى أن رد الجيش الكوري الجنوبي على الطائرات المسيرة الكورية الشمالية كان متناسبا مع الاستفزازات العسكرية الواضحة لكوريا الشمالية، وهو إجراء مماثل من حيث الحق في الدفاع عن النفس، مشددا على أن ميثاق الأمم المتحدة يكفل حق الدفاع عن النفس.

وفي رده على الإشارة التي مفادها أن انتهاك بنود اتفاقية الهدنة يجب أن يخضع لتحقيق تجريه قيادة الأمم المتحدة، أوضح المتحدث أن قيادة الأمم المتحدة ستحقق في ذلك.

وبين أن المراجعة القانونية التي أجرتها الوزارة تفيد بأن المادة 51 لميثاق الأمم الأمتحدة تكفل حق الدفاع عن النفس.

وأكد أن الميثاق لا يمكن تقييده باتفاقية الهدنة، لأن اتفاقية الهدنة تخضع للميثاق أيضا، في حين لم تحتج الحكومة الكورية الجنوبية على إرسال كوريا الشمالية للطائرات بدون طيار عبر خط الاتصال المشترك بين الكوريتين، وفق ما ذكرت “يونهاب”.

ولفت المتحدث باسم وزارة الوحدة جو جونغ هون في مؤتمر صحفي دوري فيما يتعلق بالمكالمة الهاتفية عبر خط الاتصال المشترك، إلى أنه يتم إجراء المكالمات بشكل منتظم في الساعة 9:00 صباحا و5:00 مساء، وعند سؤاله عما إذا كانت الوزارة قد احتجت أو أرسلت رسالة للشمال حول قضية الطائرات المسيرة، أجاب بـ”لا”.



Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى