Uncategorized

”داعش” يتبنى تفجير مطار عسكري في أفغانستان | عرب وعالم

أعلن تنظيم “داعش” الإرهابي في أفغانستان اليوم الأربعاء، مسئوليته عن تفجير قرب نقطة تفتيش في المطار العسكري بالعاصمة الأفغانية، الذي قتل وأصيب فيه عدة أشخاص.

والجماعة المحلية المرتبطة بـ “داعش” وتطلق على نفسها اسم “تنظيم الدولة في ولاية خوراسان” قالت في بيان إن هجوم الأحد على نقطة التفتيش في كابل شنه نفس العضو الذي شارك في هجوم على فندق في العاصمة منتصف ديسمبر.

ونشر التنظيم صورة لمهاجم يدعى عبد الجبار قائلاً: إنه انسحب بسلام من الهجوم على الفندق بعد نفاد الذخيرة منه، وأضاف أنه فجر سترته الملغومة التي استهدفت جنودا تجمعوا عند نقطة التفتيش.

والتنظيم الذي يعتبر المنافس الرئيسي لطالبان، وزادت هجماتها على أفغانستان منذ استيلاء طالبان على الحكم في 2021، وشملت الأهداف دوريات الحركة وأفرادا من الأقلية الشيعية في البلاد.

وكان المتحدث الرسمي باسم وزارة داخلية طالبان، عبد النافع تاكور، قال إن الانفجار في المطار أسفر عن عدد من القتلى والمصابين، دون تحديد الأعداد أو توضيح مزيد من المعلومات.. وأضاف أن تفاصيل تحقيق ستنشر لاحقا.

وتحظى نقطة التفتيش المستهدفة، والموجودة على طريق المطار الذي يؤدي إلى عدة أحياء بتشديد أمني، إذ تؤوي وزراء حكوميين وسفارات أجنبية وقصر الرئاسة.

الجدير بالذكر أن المتحدث باسم حكومة طالبان، ذبيح الله مجاهد، كان أعلن في وقت سابق اليوم أن سبعة من أفراد “داعش” على الأقل قتلوا خلال عملية لطالبان في كابل اليوم الأربعاء. وأضاف أن 7 مقاتلين لـ “داعش” أيضا اعتقلوا من مخبئهم في حي شهداي صالحين.

وكان هناك عملية أخري منفصلة في ولاية نيمروز غرب البلاد ونتج عنها اعتقال اثنين أخرين من التنظيم.



Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى