Uncategorized

بالصور .. ندوة تعريفية لجامعة نوفا البرتغالية بمؤسسة جامعات المعرفة الدولية بالعاصمة الإدارية | تقارير وأحداث


افتتح البروفيسور ڇواو أمارو دي ماتوس ، نائب رئيس جامعة نوفا البرتغالية ، الندوة التعريفية التى تم عقدها بحرم مؤسسة جامعات المعرفة الدولية بالعاصمة الإدارية الجديدة ، والمقرر لها أن تستضيف فرع جامعة نوفاً بمصر حيث من المقرر بدء الدراسة خلال شهر سبتمبر 2022 من خلال 5 برامج تمنح درجة البكالوريوس في مجالات الهندسة البيئية، الهندسة الصناعية والإدارة، إدارة المعلومات، الإدارة، وعلوم الرياضيات المطبقة على إدارة المخاطر.

جاءت الندوة بحضور إيهاب سلامة نائب رئيس مجلس الامناء والرئيس التنفيذي لشركة السويدي إديوكيشن و الدكتور محمود علام رئيس مؤسسة جامعات المعرفة الدولية وكبار مسئولي المؤسسة والجامعة الأم.

ومن جانبه أشار إيهاب سلامة إلى أن مؤسسة جامعات المعرفة قامت خلال أكتوبر الماضي بعقد شراكة مع جامعة نوڨا البرتغالية، مضيفا أن الاتفاقية استهدفت افتتاح فرع للجامعة البرتغالية نوڨا في مصر باستضافة مؤسسة جامعات المعرفة الدولية بالعاصمة الإدارية الجديدة، وذلك تحت إطار قانون 162 لسنة 2018 بشأن إنشاء وتنظيم فروع للجامعات الأجنبية داخل جمهورية مصر العربية والمؤسسات الجامعية، لتكون مصر من خلال مؤسسة جامعات المعرفة الدولية هي أول مؤسسة تستضيف فرع لجامعة برتغالية خارج حدود البرتغال، حيث بادرت المؤسسة التعليمية بتوقيع اتفاق إنشاء فرع لجامعة نوفا البرتغالية إحدى كبرى الجامعات البرتغالية، مضيفا أن المؤسسة تواصل استقدام كبرى المؤسسات التعليمية وذلك تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية لإنشاء فروع بمصر للجامعات الأجنبية المرموقة في العالم.

ومن ناحيته أكد الدكتور محمود علام، أنه من المقرر البدء في الدراسة خلال العام الأكاديمي 2022/2023 وذلك بعد استيفاء كافة الموافقات اللازمة وفقاً لما ينظمه قانون إنشاء فروع للجامعات الاجنبية داخل جمهورية مصر العربية مشيراً إلى دعم الحكومة المصرية في هذا المجال والاهتمام بتطوير مجالات التعليم والعمل على بناء القدرات البحثية في الجامعات المصرية المختلفة مشيراً إلى أن المؤسسة قد عملت بالتنسيق مع الجامعة الأم لتجهيز الحرم الجامعي وفقاً لمتطلبات الجامعة وأن المؤسسة جاهزة لتقديم كافة الخدمات الإدارية واللوجيستية لتسهيل مهام أداء الفرع داخل جمهورية مصر العربية.

وأعرب نائب رئيس جامعة نوفا البرتغالية البروفيسور ڇواو أمارو دي ماتوس عن سعادته بعقد شراكة مع مؤسسة جامعات المعرفة الدولية، لإنشاء فرع للجامعة بمقر المؤسسة بالعاصمة الإدارية الجديدة، معربا ايضا عن تطلعه لتقديم برامج الجامعة في مصر، كما استعرض القيمة المضافة للبرامج المقرر تقديمها من خلال فرع الجامعة والتي تتماشى مع رؤية مصر 2030 وعلى سبيل المثال برنامج الهندسة البيئية والذي يعد من أحدث التخصصات الهندسية، والتي من خلالها يستطيع الطالب دراسة برنامجًا مميزًا يساعده في معرفة استخدام الطرق الهندسية والعلمية والرياضية لتصميم الأنظمة التي تساعده على التخلص من المشاكل البيئية، والتخفيف من الأضرار التي تنتج عن التلوث، حيث أن البرامج صممت لتساعد في التحكم في أسباب التلوث بالإضافة إلى الطرق العملية التي تساعد على حماية المنشآت.

وتابع، أن برنامج الهندسة الصناعية والإدارة في جامعة نوفا والذي يهدف إلى إثراء الخريجين بمستوى المعرفة والفهم والمهارات في المجال العلمي للهندسة الصناعية حيث سيزود الخريجين بالمهارات الرئيسية في المساهمة في تصميم المنتج، والخدمة من خلال دمج وتطبيق تقنيات وأدوات الهندسة الصناعية، وتصميم، وإنشاء عمليات وأساليب عمل تسمح للشركات والمؤسسات بشكل عام بالحصول على المنتجات.

و أشار مسئولو الجامعة إلى أن كلية نوفا للأعمال والاقتصاد، والحاصلة على اعتماد التاج الثلاثي (Triple Crown) هي واحدة من أفضل كليات إدارة الأعمال في العالم.

ويتمتع أعضاء هيئة التدريس بسجل زاخر من المنشورات في بعض النشرات الأكاديمية الدولية الأكثر شهرة في العالم، بالإضافة إلى برنامج علوم الرياضايات المطبقة على إدارة المخاطر والذي يعلم للطلاب أساليب تحليل المخاطر المصرفية والتأمين.

والجدير بالذكر أن الجامعة تصنف ضمن كبرى الجامعات الأوروبية وتتمتع بالعديد من الشراكات الدولية ومعترف بها دوليا وتتميز بتخصصات فريدة من نوعها في مجالات الإدارة والتكنولوجيا التى تدريسها باللغة الإنجليزية.



Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى