فن وفنانين

بعد منعها من توديع سمير صبري… غادة إبراهيم حسبى الله ونعم الوكيل في إلهام شاهين

شهدت ساحة مسجد الشرطة بالشيخ زايد، بعد انتهاء صلاة الجنازة على الفنان سمير صبري، خناقة بين كل من الفنانة إلهام شاهين والفنانة غادة إبراهيم.

وقالت «غادة ابراهيم» ، إن «إلهام شاهين» منعتها من ركوب أوتوبيس الفنانين الذي سينقلهم إلى الإسكندرية لحضور مراسم الدفن، إذ يدفن «سمير» في مقابر العائلة هناك، وفقًا لوصيته.

وأشارت «غادة ابراهيم» إلى أنها بمجرد فوجئت بـ«إلهام شاهين»، ترفض ركوبها الأوتوبيس، بحجة اكتمال العدد، وحينما وجدت البعض يقو لها اتركيها تعمدت ان يعلو صوتها وتظهر وهي تمنعني من الحضور أمام الجميع.

وتابعت “غادة” قائلة: «حسبي الله ونعم الوكيل فيكي يا إلهام يا بنت عفاف.. حرام عليكي.. دة أنا جاية صايمة ومن حقي احضر جنازة زميلي وأخويا زيي زي أي حد.. لية تمنعني أودع أقرب صديق ليا، ده هو الوحيد اللي وقف جنبي في أصعب الأوقات، ووقت ما الكل اتهمني بحاجات هو وقف وكذبهم كلهم».

وواصلت: «سمير صبري حبيب الكل، وهي دايما كده غاوية تعمل أي حاجة عشان تظهر في دور بطولة وغاوية تريند ويقولوا إلهام عملت وعملت، ربنا وكيلي وحسبي الله والنعم الوكيل فيها».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى