Uncategorized

ختام فعاليات دورة استخدام تقنيات البيولوجيا الجزيئية لتحديد مسببات السرطان

اختتمت فاعليات الدورة التدريبية المتقدمة عن استخدام تقنيات البيولوجيا الجزيئية والنظائر المشعة لتحديد الطفرات المسببة للسرطانات والأمراض ومقاومة الميكروبات للعقاقير الحيوية بحضور الدكتور عمرو الحاج رئيس هيئة الطاقة الذرية، والتي نظمتها هيئة الطاقة الذرية مع الهيئة العربية للطاقة الذرية.

وكشفت هيئة الطاقة الذرية في بيان أن عدد المشاركين بلغ نحو 21 مشاركًا من 10 دول عربية هي «مصر والأردن والعراق والسودان وفلسطين وتونس وليبيا وموريتانيا والسعودية ولبنان»، لافتا إلى أن الدورة استهدفت تدريب المشاركين من الدول العربية على الطرق المختلفة و المتقدمة سواء البيولوجيا الجزيئية أو تقنيات النظائر المشعة لاكتشاف الطفرات وعلاقة تلك الطفرات بالأمراض والسرطانات ومقاومة الميكروبات للعقاقير الحيوية عن طريق مجموعة من المحاضرات النظرية والتي ألقاها مجموعة متميزة من أساتذة الجامعات والهيئة ومنهم الدكتور مصطفى العوضي الحائز على جائزة النيل في العلوم، والدكتور محمد سلامة نائب رئيس جامعة عين شمس الأسبق، والدكتور محمد أحمد الحاصل على جائزة الدولة التقديرية لهذا العام، والدكتور أحمد عثمان وكيل كلية جامعة عين شمس الأسبق والأستاذ بالجامعة اليابانية، والدكتور محمد القللي رئيس هيئة الطاقة الذرية الأسبق.

وأشار الدكتور عمرو الحاج رئيس هيئة الطاقة الذرية المصرية في تصريحات صحفية إلى أهمية عقد مثل هذه الدورات التي تتيح المجال لدى الباحثين والعلماء من مختلف الدول العربية إلى تبادل الخبرات والمعارف في المجالات العلمية والتطبيقية للاستخدامات السلمية للطاقة الذرية وأن الهيئة تدعم التعاون الدائم مع الهيئة العربية للطاقة للذرية وترحب باستضافة جميع الأخوة المتدربين من الدول العربية الشقيقة للتدريب النظري والعملي بمعامل الهيئة.

وقال الدكتور يحيى شخاترة، ممثل الهيئة العربية للطاقة الذرية إن الهيئة تولي اهتماماً بالغاً للجانب التدريبي والبحثي في جميع مجالات الاستخدامات السلمية للطاقة الذرية والتي تشمل: «الطب، الصيدلة، الزراعة، المياه، البيئة، الصناعة والتعدين»، وذلك تمشياً مع استراتيجية الهيئة 2022 – 2030.

وأضاف الدكتور طارق المغربي المنسق المحلي للدورة والأستاذ بمركز تكنولوجيا الإشعاع، أنه تم تنفيذ جميع المحاضرات النظرية والتدريب العملي للدورة والذي شمل تدريب المشاركين من الدول العربية ومصر على مجموعة من التحاليل المتقدمة بمعامل المركز القومي لتكنولوجيا الاشعاع بالهيئة، والتي شملت «تفاعل متسلسل البلمرة الآني، واستخلاص وتحليل الحمض النووي الصبغي DNA تحليل تتابع الحمض النووي، RNA الريبي اللطخة الغربية قياس تركيز الحمض النووي وجودته أنزيمات القطع تحليل تعدد الأشكال المتطابقة جديلة واحدة ، وكذلك طرق التعرف على الطفرات المختلفة واختلافات التعبير الجيني والبروتيني المؤدية للإصابة بالسرطان»، واشارت الهيئة الي قيام المشاركين من الدول العربية ومصر بزيارة مستشفى علاج أورام الأطفال 57357.



Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى